أضف تعليق

وفداً من مجلس الأمن الدولي سيصل صنعاء لتأييد المبادرة الخليجية والجنوبيون يستعدون لمليونية رابعة في عدن


عدن حرة / متابعات :

قال مصدر دبلوماسي في الولايات المتحدة الأمريكية أن مجلس الأمن الدولي لن يعقد جلسة رسمية للمجلس في العاصمة اليمنية صنعاء ، مؤكدا أن وفدا رسميا يضم بعض أعضاء المجلس وليس جميعهم سيجري زيارة إلى اليمن لمدة يوم واحد يلتقي خلالها أعضاء الوفد بمختلف أطراف العملية السياسية في اليمن.

وأوضح  السكرتير السابق لدى الأمم المتحدة السفير أحمد مثنى علي لـ «عدن الغد» أن وفدا من المجلس سيتوجه يوم الأحد القادم الـ 27 من يناير الجاري إلى العاصمة اليمنية صنعاء في زيارة تستغرق 24 ساعة وسيبدأ أعضاء الوفد الساعة العاشرة من صباح اليوم التالي الاثنين 28 يناير الحالي بعقد لقاءات مكثفة تستمر حتى السادسة من مساء اليوم نفسه حيث سيغادر الوفد بعدها صنعاء عائدا إلى نيويورك.

وكشف الدبلوماسي الجنوبي أن وفد مجلس الأمن الدولي الذي يعتزم زيارة اليمن يترأسه السفير المندوب الدائم لبريطانيا مارك ليال بالاشتراك مع السفير المندوب الدائم للمملكة المغربية الشقيقة محمد لوليشكي وسيشارك فيه عددا من أعضاء المجلس على مستوى مندوبين دائمين أو نوابهم ومنها الهند – الرئيس الحالي للمجلس لشهر يناير الجاري –  والأعضاء الدائمين وألمانيا وكولومبيا واستراليا ووفود أخرى.

وأوضح السفير السباق أن جميع اللقاءات التي سيعقدها الوفد ستتم داخل القصر الرئاسي ، وستجمع تلك اللقاءات الوفد الدولي بكل من الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي والحكومة اليمنية واللجنة التحضيرية للحوار واللجنة العسكرية إضافة إلى كل من الجنرال علي محسن الأحمر وممثلي عن شباب الثورة  والحوثيين والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح إضافة إلى ممثلين عن الحراك الجنوبي.

وفي حين تناقلت وسائل إعلام يمنية وعربية عن مصادر دبلوماسية غربية  قالت أن مجلس الأمن الدولي سيعقد جلسة استثنائية له في العاصمة اليمنية صنعاء الاثنين المقبل ، قال الدبلوماسي الجنوبي أن مجلس الأمن الدولي لن يعقد جلسة رسمية له في اليمن ، ولن يتخذ أي قرارات جديدة بهذا الصدد مشيرا إلى أن المجلس لن يشارك بكافة أعضائه وأن الزيارة ستقتصر على بعض أعضاء المجلس.

وبحسب الدبلوماسي الجنوبي فإن زيارة وفد المجلس الهدف منها  ” توجيه رسالة سياسية واضحة للجميع مفادها أن مجلس الأمن الدولي يقف بالإجماع إلى جانب تنفيذ المبادرة الخليجية وسيتبنى مجموعة من الضوابط لإنجاح العملية السياسية في اليمن ومعاقبة كل من يقف في طريقها ، وسيصدر عن المجلس بيان رئاسي قبل مغادرة وفده اليمن.

وكانت وسائل إعلام قد نقلت عن  مصدر في الرئاسة اليمنية قوله أن «مجلس الأمن سيعقد جلسة استثنائية له بكامل أعضائه باليمن في الـ28 من شهر يناير الجاري ».

ووصل إلى صنعاء أمس الاثنين مستشار الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه إلى اليمن جمال بن عمر في زيارة لليمن يلتقي خلالها بالمسئولين في الحكومة والأحزاب والقوى والتنظيمات السياسية بهدف متابعة تنفيذ المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية.

ويستعد شعب الجنوب للإحتشاد بمليونية رابعة في العاصمة عدن لتوجيه رسالة واضحة لأعضاء مجلس الأمن ان الجنوبيين لن يقبلوا بغير التحرير والاستقلال واستعادة دولتهم المحتلة بديلاً ، وان شعب الجنوب هو صاحب القرار الأول والأخير  ، 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s