أضف تعليق

المرصد الجنوبي (ساهر) يؤكد عدم صحة إحصائية نشرها مرصد يمني عن عدد شهداء وجرحى الجنوب


عدن حرة / جنيف / خاص :

أكد أمين عام المرصد الجنوبي لحقوق الإنسان “ساهر” عدم صحة إحصائية كان قد نشرها حقوقيون يتبعون المرصد اليمني قالوا أنها تبين ضحايا ما وصفوها “الاحتجاجات بالجنوب” منذ العام 2007 حتى الآن.

واعتبر المحامي عبد الرحمن المسيبلي أمين عام المرصد الجنوبي “ساهر” في رسالة بعثها لـ “عدن حرة” أن ما وصفت بـ “الإحصائية الحقيقية ”  أصدرها راصدون ميدانيون يتبعون المرصد اليمني لحقوق الإنسان ، تحت عنوان ” حقوقيون يكشفون حجم ضحايا الثورة السلمية في الجنوب حتى العام 2012م” ،والتي أشارت تلك الإحصائية إلى إن عدد ” القتلى ” منذ عام 2007 حتى عام 2012م هو 265 قتيل فقط ، وعدد الجرحى لنفس الفترة هو 1290 فقط  ، هي “إحصائية غير صحيحة”.

وكان حقوقيون قد  نشروا  خبر في موقع جنوبي مشهور أشار إلى أن إحصائية مجمل ضحايا أعمال القتل التي مارستها قوات الأمن اليمنية بحق المتظاهرين في الجنوب منذ العام 2007 وحتى العام 2012 بلغ 265 شهيد فيما خلفت أعمال القمع هذه 1290 جريح .

وأضاف المسيبلي في رسالته “إننا في المرصد الجنوبي لحقوق الإنسان ( ساهر ) نؤكد عدم صحة تلك الإحصائية ، كوننا في إطار رصدنا وتوثيقنا لجرائم قوات السلطة اليمنية بحق أبناء الجنوب خلال تلك الفترة قد تم رصد 973 حالة قتل تمت خارج نطاق القضاء إضافة إلى 1987 جريح ، موثقة بالاسم والتاريخ والمكان والحالة والكثير منهم بالصورة والفيديو”.

وقال ” إن تلك الإحصائية التي نؤكد عليها تتضمن أعداد مضاعفة لما جاء في إحصائية المرصد اليمني. وعليه فإنه من المعيب على من أصدر الإحصائية المنشورة الانتقاص من حق شهداء وجرحى الثورة الجنوبية من أبناء الجنوب ، ونوعز ذلك إن لم يكن إتيانه في إطار التعتيم والتمييع الإعلامي لتضحيات شعب الجنوب ، فإن ذلك يعد خروجا عن المهنية والحيادية وعن ذكر الحقيقة التي يجب أن تتحلى بها أية منظمة إنسانية “.

 واليكم نص الرسالة التي بعث بها المرصد الجنوبي (ساهر) :

بسم الله الرحمن الرحيم

ننتهزها فرصة أن نزف لشعبنا الجنوبي العظيم أسمى آيات التهاني و التبريكات بمناسبة الذكرى  السابعة لتصالحه وتسامحه ، معتبرين إحيائها هو وفاء من شعبنا لتضحيات الشهداء والجرحى والمعتقلين .

لقد لفت انتباهنا ما نشره موقعكم الأغر يوم أمس الاثنين الموافق 12 يناير ، ما أعتبرها إحصائية ” حقيقية ”  لشهداء وجرحى الثورة الجنوبية ، صادرة عن راصدين ميدانيين يتبعون المرصد اليمني لحقوق الإنسان ، تحت عنوان ” حقوقيون يكشفون حجم ضحايا الثورة السلمية في الجنوب حتى العام 2012م  ” . حيث أشارت تلك الإحصائية إلى إن عدد ” القتلى ” منذ عام 2007 حتى عام 2012م هو 265 قتيل فقط ، وعدد الجرحى لنفس الفترة هو 1290 فقط .

 إننا في المرصد الجنوبي لحقوق الإنسان ( ساهر ) نؤكد عدم صحة تلك الإحصائية ، كوننا في إطار رصدنا وتوثيقنا لجرائم قوات السلطة اليمنية بحق أبناء الجنوب خلال تلك الفترة قد تم رصد 973 حالة قتل تمت خارج نطاق القضاء إضافة إلى 1987 جريح ، موثقة بالاسم والتاريخ والمكان والحالة والكثير منهم بالصورة والفيديو ، ( يمكن العودة إلى التقارير الشهرية والفصلية للمرصد ) .

 وكما نلاحظ فإن تلك الإحصائية التي نؤكد عليها تتضمن أعداد مضاعفة لما جاء في إحصائية المرصد اليمني. وعليه فإنه من المعيب على من أصدر الإحصائية المنشورة الانتقاص من حق شهداء وجرحى الثورة الجنوبية من أبناء الجنوب ، ونوعز ذلك إن لم يكن إتيانه في إطار التعتيم والتمييع الإعلامي لتضحيات شعب الجنوب ، فإن ذلك يعد خروجا عن المهنية والحيادية و عن ذكر الحقيقة التي يجب أن تتحلى بها أية منظمة إنسانية .

وبهذه المناسبة فإن المرصد الجنوبي لحقوق الإنسان ( ساهر ) يؤكد على تبنية لجميع قضايا الانتهاكات والجرائم التي ترتكبها قوات السلطة اليمنية بحق أبناء الجنوب حتى ينال مرتكبيها جزائهم العادل .

المحامي عبد الرحمن المسيبلي

أمين عام المرصد الجنوبي لحقوق الإنسان ( ساهر ) .

12 يناير 2013م

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s