أضف تعليق

وقفة احتجاجية للتنديد بطمس المعالم الأثرية بعدن


عدن حرة / عدن / محمد الجنيدي :

نظم مجموعة من الشخصيات الاجتماعية والمدنية والكتاب من قوى المجتمع المدني وقفة احتجاجية امام ديوان المحافظة ومن بين هذه الشخصيات الاستاذ معروف عقبة والكاتب نجيب يابلي وذلك استنكارا منهم لمحاوله طمس المعالم الاثرية لمدينة عدن واخرى الصهاريج التي تتعرض الان لعملية بناء عشوائي.

هذا وقد وقع الحاضرون على بيان لاكثر من اربعين شخصا تم رفعه الى السلطة المحلية.

نص البيان
بيان وتنبيه
(صادرفي عدن بتاريخ 31 ديسمبر 2012)
حماية معالم مدينة عدن مسئولية جماعية
تنوعت أشكال وأساليب الاعتداء على أراضي الحق العام في محافظة عدن و انتشرت العشوائيات بأنواعها المرخصة والغير المرخصة والتي تتعارض مع المخططات الرسمية وأبرزها المخطط الهيكلي العام لعدن الكبرى (Aden Master Plan 2025-2005 ) وقرار المكتب التنفيذي لمحافظة عدن رقم (26) لعام (2006) بشان إعلان عدن محمية تاريخية وتراثية. وفي ظل حالات الانفلات السائدة تجرا أفراد ومجموعات للاعتداء عل مواقع المعالم المميزة لمدينة عدن والتي تمثل جزء من هويتها الحضارية.
تعددت حالات الاعتداء ابتداء بمحاصرة مواقع تلك المعالم وحب إطلالتها ومن ثم تفكيك أجزاء منها مرورا بتغيير طابعها الأثري وانتهاء بالبسط على أجزاء منها للبناء العشوائي.
والمتتبع للإحداث يتبين إن تلك الممارسات المحمومة لم تجد موقف حاسم من الجهات الرسمية المعنية للتصدي لها في حينها عندما طالت العديد من المعالم الطبيعية والتاريخية ومنها المساجد والقلاع والشواطئ.
وشمل ذلك عدد من المعالم في مواقع متعددة كان أخرها حرم صهاريج عدن !!! والتي تتميز عن مثيلاتها من المعالم لكونها منظومة منشات اثرية لازالت تؤدي دورها الوظيفي في حماية المدينة من أضرار السيول. وبذلك استحقت إن تتفرد في أهميتها التاريخية والوظيفية بين المعالم الاثرية عالميا.
وهنا نناشد, نحن ممثلي منظمات المجتمع المدني وأبناء مدينة عدن , كافة الجهات الرسمية المعنية ابتداء بالسلطة المحلية في المحافظة ومديرية صيرة وكذلك الهيئات الحكومية المعنية (مكتب وزارة الثقافة , الهيئة العامة للآثار, الهيئة العامة للحفاظ على المدن التاريخية) القيام بواجباتها في التصدي لمثل هذا العبث واتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية تلك المواقع والخروج من دائرة الصمت مؤكدين مشاركتنا الايجابية في دعم الجهود الرامية لحماية معالم مدينة عدن كيلا يطمس تاريخنا وهويتنا على مرأى ومسمع الجميع.
حماية معالم عدن مسؤولية جماعية (صادر عن منظمات المجتمع المدني 31 ديسمبر 2012)

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s